جديدنا
كتلة الشجاعية توزع كشافات إنارة على 100 طالبة من الثانوية العامة الكتلة الإسلامية في مدرسة الجرجاوي بحي الدرج تختتم الأسبوع المقدسي الكتلة الإسلامية بجامعة الأقصى تنفذ مسابقة الكترونية ثقافية بين الكليات الكتلة الإسلامية برفح تنظم محاضرة "الغزو الفكري" كتلة الشجاعية توزع مساعدة مالية على 144 طالبة في الثانوية العامة الكتلة الإسلامية في جامعة الأقصى تنظم لقاء تدريبياً حول التصوير الفوتوغرافي الكتلة الاسلامية في جامعتي القدس والأزهر تختتم حملتها الدعوية why الكتلة الإسلامية في جامعة الأقصى تطلق مشروعها الاجتماعي (للأميرات فقط) الكتلة الإسلامية بالرضوان تنظم محاضرة (لهذا أحب ربي) الكتلة الإسلامية بالرضوان تنظم محاضرة (لهذا أحب ربي)

    الكتلة الاسلامية في جامعتي القدس والأزهر تختتم حملتها الدعوية why

    آخر تحديث: السبت، 02 مارس 2019 ، 1:29 م

     

     

     

     

     

    الكتلة الاسلامية في جامعتي القدس والأزهر تختتم حملتها الدعوية why

    غزة/ الكتلة الإسلامية

    اختتمت الكتلة الإسلامية في جامعة القدس المفتوحة بمدينة غزة، وجامعة الأزهر بفروعها " العلوم، المغراقة، والكتيبة" حملتها الدعوية الأخلاقية why باستضافة عدد من الأساتذة والدعاة.

    وتخلل الحملة محاضرة "لماذا نحب الله ونعصيه" قدمتها أ.نسمة أبو كرش، بينما تناولت أ.دارين محيسن في حديثها سبب "انعدام الثقة بين الناس" وسبل علاجها والتخلص منها.

    من جانبها تطرقت أ.راوية مشتهى في محاضرتها "ليش نغلط غلطتها" إلى الآثار السلبية في التهاون من استخدام مواقع التواصل الاجتماعي وأبرز المشكلات النفسية والاجتماعية الناجمة عنها، محذرةً الطالبات من الوقوع في أخطاءٍ قد وقع فيها غيرنا، داعيةً إلى حسن التصرف والتواصل مع المعنين في حال التعرض للابتزاز الالكتروني أو سرقة الحسابات.

    وفي محاضرة "ليش مابنعرف قيمتها" عدّدت أ.إسراء مسلم نعم الله على عبده الظاهرة والباطنة، داعيةً إلى التدبر فيها وشكر الله عليها، فقد حُرم منها كثيرون، ولم يعرفوا لها طعماً.

    وحول التحصيل الدراسي الجامعي تحدثت أ.إيمان حبيب بمحاضرة "ليش ما بنجيب علامات" إلى الأسباب الشائعة في ضياع الجيل وعدم تركيزه في دراسته لاسيما مع وجود الفضائيات ومواقع الانترنت التي تسرق الوقت وتقطع أوصال العقل في تواصله العلمي والمعرفي.

     

    أضف تعليق

استطلاع

ما هي الحملات التي ترغب بها في المدارس والجامعات ؟!

65.2%

21.7%

13%